التأهب والاستجابة الطارئة

في أوقات الحروب والنزاعات ، تتضائل الأحلام والطلبات ويتمنى المدنيون ما يبقيهم أحياء فقط .مؤسسة تمدين شباب تتواجد في أصعب الأماكن وأحلك الظروف لإنقاذ الأرواح وخدمة  الإنسان وتمتلك فرق إستجابة طارئة ،  تم إعدادها وتأهيلها منذ العام 2015 م ، تتمتع بمهارات واسعة وتمتلك القدرة على تقديم إسناد عاجل لحالات الطوارئ وفي زمن قياسي  . وكنموذج لذلك فإن المؤسسة شريكاً فاعلأً لصندوق الأمم المتحدة للسكان في تنفيذ برنامج الإستجابة الطارئة للنازحين من مناطق الحرب والصراعات في اليمن

مشاريع متعلقة بالتأهب والأستجابة الطارئة